CNAPEST CIRTA

CNAPEST CIRTA

تجريم عتبة البكالوريا



 ''عتبة دروس البكالوريا'' مصطلح مدهش من إنتاج وزارة التربية لا مثيل له في أي دولة تقدس الإبداع والتفوق إلا في الجزائر.
ظل هذا المصطلح متداولا ومطبقا في امتحان لبكالوريا منذ ثلاث سنوات، سوى بين المجتهد والفاشل لأجل غايات سياسية، ومع الأسف رافقت ذلك أعمال ضغط وفوضى أيقظت مخاوف بمختلف الألوان والأشكال، وأوصلت المدرسة الجزائرية إلى ما هي عليه من حال بائس، استشرى فيها العنف، والتدرب على مختلف أصناف الجرم والانتحار وتعذيب الذات، فسقطت شهادة البكالوريا في الدرك الأسفل.
الغريب أن الكل يعترف بخطأ وخطر عتبة دروس البكالوريا إلى درجة دعوة أهل الاختصاص لتحريمها وتجريمها، وسن قوانين تحمي العلم من  شرورها، فهي تحتضن وتنتج الكراهية والحقد في مجتمع صورة العلم فيه مشوهة، ورغم ذلك فإن الدولة تتعامى وتدير الظهر لهذه الدعوة وكأنها تجهل قيمة البكالوريا التي تمثل سيادتها وهويتها وقيمة الفرد المتعلم فيها.
إن مثل هذا التعامي سيفرز لاحقا -حسب أهل الاختصاص- جيلا يحمل شهادات من ورق لا قيمة لها، وعواقب ناتجة عن الضرر المعنوي الحاصل، بسبب التناقض بين عالم التكوين، وواقع الشغل بعد قضاء سنين بالمدرسة والجامعة، تكبر معها الأحلام ثم تحول إلى سراب يخلف وراءه أثارا سلبية على المتخرج الذي تحصل على بكالوريا منقوصة الشرعية ودخل طابور سنوات التكوين بالجامعة ليحصل على الشهادة بالتقادم.
إن هذا الخطأ الأكبر سيفتح المجال أمام الانتهازيين الحاملين لشهادات جوفاء للوصول إلى هرم السلطة، مما قد ينتج في ظرف سنوات لاحقة جيلا لا يؤمن إلا بالعنف والرفض لتحقيق وجوده في مجتمع لا التزامات أخلاقية فيه، أو نظام يعشق الصراع للحفاظ على وجوده، وليذهب الجميع إلى الجحيم، ليصبح الأمن القومي في خطر.
وإذا كانت العتبة خطأ فادحا حسب علماء التربية والاجتماع، فقد حان الوقت للسمو بالمدرسة إلى مصاف مؤسسة منتجة للثـروة عن طريق استثمار الموارد البشرية، وما صورة اليابان صاحب جغرافيا الجزر بلا موارد إلا أحسن مثال على ذلك.. فهل نتعظ؟!
صحيح أن الموعظة حق، ولكن ما بينها، وما بين الواقع شيء آخر لا يوجد إلا في مخيلة عميد الوزراء وزير التربية صاحب نظرية ''عتبة الدروس'' التي لم تطبق إلا بالجزائر، وهذه النظرية في حاجة إلى دراسة، ولكن بعد مغادرته للوزارة.

hamidmas@yahoo.fr


07/05/2012
0 Poster un commentaire

Inscrivez-vous au blog

Soyez prévenu par email des prochaines mises à jour

Rejoignez les 62 autres membres